Designed & Developed by Edgineers in collaboration with Ethos.

ساقية عبدالمنعم الصاوي

مصر
جائزة الإبداع الفني

ساقية الصاوي نموذج متفرد في توظيف الفن لخدمة المجتمع. أسّسها محمد عبد المنعم الصاوي في العام 2003، وأطلق عليها اسم "الساقية" إحالة إلى اسم رواية لوالده الأديب ووزير الثقافة المصري السابق عبد المنعم الصاوي. بدأت الساقية بقاعتين مسرحيتين فقط هما الحكمة والكلمة، واستمر الصاوي في تطوير تلك المساحة الضيقة فضم إليها مساحة أخرى على نهر النيل مباشرة وأسماها قاعة النهر، حتى وصل عدد القاعات والمسارح لنحو 15 قاعة ومسرحاً.
وقد أعادت الساقية الشباب من مختلف طبقاته وفئاته إلى المراكز الإبداعية واستقطبت الفرق المستقلة وكان لها فضل في ظهور فرق مصرية شهيرة مثل "وسط البلد" و"بلاك تيما" وغيرهما، بالإضافة إلى استضافة كبار الموسيقيّين، وتنظيم مهرجانات للأفلام الروائية القصيرة والأفلام التسجيلية، ومختلف فنون المسرح.
الجدير بالذكر أن المكان الذي تشغله  ساقية الصاوي حالياً كان (مقلباً للقمامة) وتحول بالإرادة والعزيمة إلى منبر إشعاع احتفى –ولا يزال-بفنون المصريّين وإبداعاتهم.
وكان للساقية فضل في خروج العمل الفنّي إلى الشارع بصورة أكبر من خلال فروع عدّة أصغر في بعض المناطق والمحافظات، إلا أن العمل الأكبر دلالة على تأثيرها الجماهيري هو مهرجان "الكوربة" السنوي الذي يقام في بدايات الربيع، حيث يتم إغلاق شارع (الكوربة) في منطقة مصر الجديدة، الحيّ الراقي في القاهرة، وإقامة مهرجان فني متكامل على إسفلت الطريق.